مفاهيم خاطئة عن الطب النفسي

مفاهيم خاطئة عن الطب النفسي

مفاهيم خاطئة عن الطب النفسيالمرض النفسي لا يصيب مؤمن قط … المرض النفسي هو أحد اشكال الجنون … المرض النفسي لا يمكن الشفاء منه …

كل هذه الأقاويل وغيرها الكثير من المعلومات والأقاويل المغلوطة التي يتداولها البعض عن الطب النفسي والتي ليس لها أي أساس من الصحة، وللأسف هناك نسبة كبيرة من الناس يقتنعون بها، وقد تكون هذه الاقاويل مصدر لعذابهم وتمكن المرض منهم
لذلك اليوم سيكون محور حديثنا عن المعلومات والمعتقدات الخاطئة عن الطب النفسي , التي حان الوقت لتصحيحها ورؤية الجانب المشرق للطب النفسي ..

المعتقدات الخاطئة عن الطب النفسي:

  1. الأدوية النفسية أول خطواتك علي طريق الإدمان ، فاحذرها…

هناك البعض يعتقدون أن الأدوية النفسية قد تسبب الإدمان ويمتنعون عن تناولها، وبالطبع هذا غير صحيح ، فالمرض النفسي هو ما يدفع المريض إلى تعاطي المخدرات، وفي هذا الصدد يجب الإشارة الى عدة حقائق من بينها :

  • أولا ً : الآثار الجانبية التي تحدثها الأودية النفسية بسيطه للغاية، ولا تعادل اي نوع من الأدوية التي تعالج الأمراض العضوية الأخري.
  • ثانياً : الأدوية النفسية لن تؤدي الى الإدمان إذا استخدمت بطريقة صحيحة وتحت اشراف طبي متكامل.

    2. الأدوية المادية الملموسة لا يمكن أن تعالج الأمراض النفسية الغير ملموسة …

هناك البعض يري أن المشاعر النفسية والأفكار الذهنية لا يمكن أن تغيرها أقراص الأدوية ، لذلك يمتنعون عن تناول هذه الأدوية، وهذا الإعتقاد ناتج عن عدم المعرفة الكافية عن طبيعة المرض النفسي ، فالمرض النفسي يحدث نتيجة بعض الإضطرابات الكيمائية بمناطق معينة بمخ الإنسان والتي بدورها مسئولة عن المشاعر والسلوك والمزاج العام له.

كما اثبتت العديد من الدراسات أن أكثر الأمراض النفسية تحدث نتيجة خلل في الناقلات العصبية بالمخ ، وهذه الأمراض يمكن ان تتلاشي كلياً إذا تم معالجة هذا الخلل بواسطة الأدوية النفسية.

3. الأمراض النفسية لا يمكن الشفاء منها مطلقاً :

يري البعض أن مجرد الإعتراف بالمرض النفسي هو إعتراف بالنقص والقصور، وقد ينفقوا مبالغ طائلة ويرحلون بين البلدان بحثاً عن الشيوخ والدجالين خوفاً من أن يعترفوا بالمرض النفسي، وتبعا لذلك فإن الكثيرون لا يعترفون بنتائج الطب النفسي في الشفاء علي أرض الواقع ، ومن يشعر بهذا التحسن يتغاضي عن الحديث عنه بقدر الإمكان، خوفاً من نظرة الناس إليه ، لذلك فهناك نسبة كبيرة من الناس لا يقتنعون بنتائج الطب النفسي في الشفاء.

4. العلاج بالصدمات الكهربائية يدمر خلايا المخ:

هذه المقولة كغيرها ليس لها أي أساس من الصحة ، ففوائد العلاج بالصدمات الكهربائية تتلخص في نسيان بعض اللحظات السابقة لاجراء الصدمة وربما بعض اللحظات التاليه لها، كما ان من الحقائق التي يجهلها الكثيرون أن المخ البشري نفسه يتواصل بين أجزائه المختلفة وبين كافة أعضاء الجسم بواسطة الكهرباء الحيوية، هذا ما يثبت أن مرور تيار كهربي محكم الشدة علي المخ ليست بالأمر بالضار أو المدمر كما يعتقد البعض.

5. المرض النفسي لا يصيب المؤمن القوي :

هناك من يري أن الأكتئاب أو الوسواس القهري وغيرهما من الأمراض النفسية، هي دليل علي ضعف الإيمان ، ولكن الحقيقة التي لا يدركها البعض أن الأمراض النفسية تسلب الإيمان، بمعني أن الإنسان عندما يصاب بمرض نفسي ، فإنه يصبح كارهاً للحياة ولنفسه ، مما يجعله يترك الصلاة، والجدير بالذكر أن هذا الإعتقاد الخاطئ ناتج من أمرين وهما :

أولاً : عدم إدراك الكثيرون لمعني المرض النفسي

ثانيا ً : نظرة الناس للمرض النفسي علي أنه أحد الأمور التي تنقص من صاحبها

6. الأمراض النفسية ليست لها أي علاقة بالأعراض العضوية أو الجسدية

بالطبع هذا غير صحيح ، فالعلاقة بين الأمراض النفسية والأعراض العضوية متشابكة الي حد كبير ، كما أن الأمراض العضوية قد تكون أحد مسببات الأمراض النفسية والعكس صحيح.

blank

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: 4.9 ( 1 أصوات)

شاهد أيضاً

الالم والاوجاع

الالم والاوجاع ما هي وما أهميتها وكيفية عملها في الجسم والدماغ؟

تخيل أنك راكب اسكوتر و فجأة وقعت علي الارض و ركبتك انجرحت .. فبدأت تقول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة