التدخين عند المراهقين

كيف تتعامل مع المراهق المدخن

التدخين عند المراهقينقد تدخل الأم إلي غرفه ابنهاالمراهق والبالغ من العمر أحد عشر عاماً، وتفاجئ به يدخن السجائر،

ومن شدة الصدمة، قد لا تدري ماذا تفعل، هل تخبر والده، أم أن الأمر يتطلب قدراً من الحكمه في التعامل أكثر من ذلك ….

أثبتت إحدي الدراسات الحديثه أن هناك حوالي أكثر من ربع المراهقين حول العالم يقومون بالتدخين في سن المراهقه،

وخاصة أثناء المرحله الثانويه، وللأسف أكثر من 75% من هذه النسبه يستمرون في التدخين طوال حياتهم , مما يدق ناقوس بالخطر.

أسباب لجوء المراهقين الي التدخين خلال هذه الفتره

أولاً: أسباب نفسيه

قد يعتقد المراهق أن التدخين سمه من سمات الرجوله، لذلك يلجأ اليه،

كما أنه يجد بها وسيلته الوحيده للتخلص من القلق والتوتر في ظل غياب الترابط الأسري المطلوب خلال هذه الفتره..

ثانياً: أسباب اجتماعية

1- ضعف الرقابه الأسريه

غياب الأبوين لفترات طويله قد يجعل الأبناء يخضعون الي تصرف بعض الأصدقاء الفاسدين،

ويأخذوهم الي طريق التدخين ثم تعاطي المخدرات.

2- التقليد:

قد يكون أحد أسباب تدخين السجائر عند المراهقين هو التقليد أو التشبه بوالديه،

حيث تشير تقارير منظمة الصحة العالمية إلى أنالتدخين هو أكثر ظهوراً لدى المراهقين الذين يكون آباؤهم من المدخنين.

3- الفراغ والرغبه في المغامرة

يبحث الإنسان دائما عما يشغل وقته، فإذا لم يجد مايشغله بطريقه مفيده،

فإنّه من الممكن أن ينزلق إلى سلوكيات غير مناسبة كالتدخين و تعاطي المخدرات.

كيفيه التعامل الصحيح مع المراهق المدخن

1- ينصح الأطباء النفسيين في مثل هذه الحاله بامتناع الأب والذي يعتبر الابن القدوه والمثل الأعلي عن التدخين،

فالابن يراه أباه مثله الاعلي في كل شيء, لذلك قد يكون سبب التدخين تقليده لاباه

2- كما ينصح بعدم الضغط علي الإبن للإقلاع عن التدخين ,فكل ذلك محاولات فاشله لا تأتي بالنفع علي الأطلاق،

وما تزيد الابن إلا عناداً

3- ويفضل الجلوس مع الأبن والحديث معه عن الأسباب التي دفعته الي ذلك بدرجه من الوعي والرقي وبعيد تماماً عن العصبيه والتأنيب.

4- يجب التطرق الي الأضرار التي يلحقها التدخين بالانسان و البرهنه علي ذلك من خلال ضرب الأمثال إليه من الوقع بقصص حقيقيه.

5- ينصح باتباع أسلوب الثواب والعقاب عند الإقلاع عن التدخين مثل امتناعه عن لعب كره القدم،

إذا كان من محبيها أو العاب الكمبيوتر , فهذا سيأتي بنتائج فعاله في كثير من الأحيان.

6- كما يجب تغيير التعامل مع الطفل المدخن , حتي يشعر أن ما قام به من أفعال سوف يأتي بنتائج سلبيه عليه أولاً.

الأعراض المصاحبه للأقلاع عن التدخين عن المراهقين

لا شك أن إدمان النيكوين , هو أحد أنواع الأدمان التي يجب التعامل معها بحكمه،

وخاصه بعد بدايه إنسحاب هذه الماده من الجسم وظهور الأعراض الداله علي ذلك،  وهذه الأعراض هي:

1- الرغبة الشديدة في إستخدام السيجارة

2- العصبيه الزائده والتهيج والانفعال

3- عدم القدرة على التركيز

4- الشعور بالملل المبالغ فيه والإحباط وعدم القدره علي فعل شئ

5- الإحساس بالإرهاق و التعب الشديد وهذه الأعراض يمكن أن تظهر في غضون ساعات قليلة منذ لحظة تدخين السيجارة الأخيرة.

الفتره التي تستغرقها هذه الأعراض الانسحابيه

تكون هذه الأعراض الانسحابيه في اسوأ صورها خلال اليومين أو الثلاثه أيام الاولي بعد الأقلاع عن التدخين،

وبعد تجاوز هذه الفتره بنجاح يتم زوال هذه الأعراض بصوره تدريجيه،

 وينصح للتخلص من هذه الأعراض بصوره سريعه اللجوء الي أحد المتخصصين في علاج الادمان أو أحد الأماكن المتخصصة في ذلك.

blank

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: 4.3 ( 3 أصوات)

شاهد أيضاً

علاج ادمان الفتيات للتدخين

الفضول والرغبة في التجربة من أهم أسباب إدمان الفتيات للتدخين

تعتبر ظاهرة إدمان التدخين من أكثر الظواهر الاجتماعية انتشاراً في البُلدان، ولكن في الوقت الحالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة