ادمان النوم

ادمان النوم

ادمان النومجميع بني آدم يحتاجون إلى الحصول على قسط من الراحة أثناء اليوم من خلال النوم.

وعدم الحصول على ذلك القسط من الراحة سوف يُعرض الإنسان للانهيار ولن يكون بإمكانه مواصلة حياته.

ولكن على الجانب الآخر فما زاد عن الحد انقلب إلى الضد .. حيث أن النوم الزائد سيكون له تأثيرات سلبية على صحة الإنسان وعلى إنتاجيته.

ما هو إدمان النوم ..؟

إن ادمان النوم أو الكسل يُمكن أن يتم تعريفه على أنه ذلك السلوك الذي يقوم فيه الإنسان بالنوم لساعات طويلة،

أكثر من المعدل الطبيعي .. وذلك المعدل الطبيعي يختلف من شخص لآخر إلا أنه في المتوسط يتراوح ما بين 4 إلى 8 ساعات.

أسباب ادمان النوم:

1) كثرة الأكل، فمن المعروف طبياً أنه كلما زاد الوزن كلما كان الإنسان أكثر عرضه للكسل والخمول والنوم الكثير،

وكثرة الأكل تعيق الدم من الوصول إلى المخ وتغذيته بالأكسجين فيشعر الإنسان بالنعاس والكسل.

2)التعود على كثرة ساعات النوم، حيث أن ذلك التعود يؤدي إلى أن الإنسان لا يشعر بالراحة إلا بعد الحصول على عدد الساعات الكثيرة من النوم الذي تعود عليه.

3) عدم وجود تنظيم للوقت، حيث أن ذلك يعود على الإنسان بعدم وجود مواعيد منظمة لنومه بالتبعية،

فينام في مواعيد مختلفة في معظم الأحيان مما يعود عليه بعدم الشعور بالراحة،

فيحاول أن يعوض ذلك الشعور بكثرة النوم فيزيد الأمر سوءاً على سوء.

4) التوتر والقلق، حيث أن ذلك التوتر والقلق من الممكن أن يؤدي لتناول الإنسان لحبوب مهدئة تدفع به إلى كثرة النوم للهروب من أسباب ذلك التوتر والقلق.

5) كثرة السهر ليلاً حيث أن ذلك يؤدي بالإنسان إلى النوم في ميعاد غير مناسب للنوم أساساً،

فربما نام بعد الفجر أو بعد طلوع الشمس فلا يشعر الجسم بالراحة مهما نام.

6) وجود بعض الأسباب المرضية مثل اضطرابات الغدة الدرقية أو وجود خلل في الجهاز العصبي للإنسان والذي يجعله يقع في نوبات النوم العميق.

7) زيادة نسبة بعض العناصر بالدم مثل الكالسيوم أو الصوديوم يؤدي أيضاً إلى النوم لفترات طويلة ومن ثم يجب إجراء فحص دم لكي يصف الطبيب العلاج المناسب.

8) تناول بعض الأدوية والتي يكون من أعراضها أنها تؤدي إلى النعاس.

9) الإسراف في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين يؤدي على المدى البعيد يؤدي على المدى البعيد إلى حدوث تأثير عكسي على الجهاز العصبي مما يجعل الشخص يميل إلى النوم لفترات طويلة.

أضرار الادمان على النوم:

1) ضياع العمر وقلة الإنجاز

2) الإصابة بالسمنة

3) التعرض للإصابة بأمراض القلب التاجية

4) الشعور بالكسل والخمول الدائم

5) ضمور بعض العضلات بالجسم

6) الإصابة بنوبات من الصداع متكررة

علاج ادمان النوم:

1) الحل الأول لعلاج كثرة النوم أو ادمان النوم هو حديث النبي صلى الله عليه وسلم:

“مَا مَلَأَ آدَمِيٌّ وِعَاءً شَرًّا مِنْ بَطْنٍ ؛ بِحَسْبِ ابْنِ آدَمَ أُكُلَاتٌ يُقِمْنَ صُلْبَهُ ؛ فَإِنْ كَانَ لَا مَحَالَةَ فَثُلُثٌ لِطَعَامِهِ وَثُلُثٌ لِشَرَابِهِ وَثُلُثٌ لِنَفَسِهِ”.

وبالتالي فإن التوسط والاعتدال في الأكل هو أولى مراتب العلاج من الادمان على النوم.

2) شحن الإرادة لتغيير تلك العادة السلبية عن طريق عمل برمجة لغوية عصبية جديدة للعقل بالتدرج في تقليل عدد ساعات النوم يومياً،

بمعدل من نصف ساعة إلى ساعة والمواظبة على ذلك إلى أن يتم الوصول إلى معدل معقول في النوم وليكن في حدود 6 ساعات يومياً.

3) تنظيم الوقت ومحاولة الالتزام بميعاد معين للنوم فيه والذي يُفضل أن يكون من بعد صلاة العشاء،

حيث أن النوم في ذلك الوقت يعطي الجسم راحة لا مثيل لها لا تعوضه ساعات النهار مهما كثر عددها.

4) الاستيقاظ قبل الفجر والنزول لصلاة الفجر والتعرض لنسمات الصباح تلك سيكون له أبلغ الأثر في الشعور بالنشاط طوال اليوم.

5) ممارسة الرياضة، ولو لمدة نصف ساعة يومياً ستجدد طاقة الإنسان وتطرد الكسل من داخله وتجعله دائم الشعور بالنشاط.

6) الدعاء لله سبحانه أن يعينك وأن يصرف عنك كثرة النوم.

7) في حالة الاستمرار بالشعور بالرغبة الجامحة في النوم الطويل بعد ممارسة كل طرق العلاج الذاتية تلك، يجب استشارة الطبيب فوراً.

شاهد أيضاً

ادمان التسوق الالكتروني

ادمان النساء على التسوق الالكتروني وعلاجه

خلال العشر سنوات الأخيرة تحول التسوق الإلكتروني من شكلاً جديداً إلى نمط تسوق يقبل عليه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة