ادمان اللبان أو العلكة

ادمان العلكة أو اللبان بين الفوائد والأضرار

ادمان اللبان أو العلكةالعلكة أو اللبان هي صديقة الكثيرين التي تلازمهم لساعات طويلة وأحياناً قد يصل إلى طوال ساعات النهار،

 فتناول العلكة من الأمور البديهية في حياتنا اليومية، والتي إعتاد عليها الكثيرون بمختلف أعمارهم وجنسياتهم ..

ولكن هل خطر ببالك إن كان مضغ العلكة صحي بنسبة 100% أم له بعض الأضرار؟

هل يصل حب العلكة إلي حد الإدمان ؟ بالطبع تساؤلات من هذا القبيل تدور بأذهان الكثيرين .. وفي ضوء ذلك سيكون محور حديثنا اليوم حول هذا الموضوع …

ما هي فوائد مضغ العلكة أو اللبان ؟

منذ سنوات طويلة عرف مضغ اللبان أو العلكة بالكثير من الفوائد مما شجع الناس علي تناولها بصورة مستمرة ومن بين هذه الفوائد هي :

1- تعمل العلكة أو اللبان على زيادة إفراز اللعاب، مما يساعد كثيراً في عملية الهضم وتنظيف الفم والأسنان.

2- تعتبر العلكة علاجاً مثالياً لمن يعانون من التهابات مزمنة في اللثة بالإضافة إلي انسداد قناة استاكيوس بالأذن الوسطي.

3- يساعد مضغ العلكة على تقوية عضلات الوجه والفكين.

4- تحمي العلكة الفم من الروائح الكريهة.

5- تساعد علي تنظيف الأسنان ومنع حدوث التسوس بها.

وتتربع علي قائمة الفوائد العلكة أو اللبان الخالي من السكر وتتمثل فوائده في:

1- تعتبر العلكة أو اللبان الخالي من السكر طريقة فعالة للتخلص من الدهون والشحوم المتراكمة في الجسم،

وذلك لقدرته الفائقة على قطع الشهية.

2- يساعد مضغ العلكة أو اللبان كثيراً في تنشيط الدماغ وتقوية الذاكرة،

حيث أنه يعمل علي تنشيط الدورة الدموية ويزيد من معدل تدفق الدم إلى خلايا المخ،

مما يساعد علي تقوية الذاكرة وتنشيط خلاياها.

3- يعتبر مضغ العلكة أو اللبان أحد الطرق الفعالة للتخلص من أعراض الضغط النفسي المستمر كالقلق والتوتر.

4- يزيد من نشاط الجسم، فهو يعادل في تأثيرة مادة الكافيين.

5- يزيد من إفرازات الغدد اللعابية والتي تقوم بمعادلة آثار الأحماض الناتجة عن الأغذيه التي تحتوي علي مواد حافظة والتي تسبب الحموضه وتسوس الأسنان.

6- تزيل البلغم وتعمل علي تقوية الشعب الهوائية، لذلك فهو مفيد جداً لمرضي السعال والربو.

ولكن – ومع كل هذه الفوائد – فكما قال أجدادنا أن ما يزيد عن حده ينقلب ضده،

فإن الإفراط في تناول أو الإدمان على العلكة أو اللبان يؤدي إلى حدوث بعض الأضرار بالجسم …

أضرار ادمان العلكة أو اللبان

1- قد يؤدي مضغ العلكة أو اللبان لفترات طويلة خلال اليوم الى تضخيم وتشنج عضلات الفك،

مما يؤدي الى زيادة الضغط على الأسنان حتي بعد التوقف عن مضغها،

مما قد ينتج عنه تآكل الأسنان وخاصة طبقة المينا التي تعتبر الدرع الواقي للأسنان،

وهذا ما يجعلها أكثر حساسية للأطعمة الباردة والساخنة.

2- يؤدي الأفراط في تناول العلكة الى حدوث خشونة في المفاصل التي تجمع الفك بالجمجمة،

كنتيجة حتمية للإستخدام والإجهاد المستمر لعظام الفك، مما يؤدي الى الآلام المزمنة بالفك أثناء تناول ومضغ الطعام.

3- الإفراط في مضغ العلكة قد يؤدي الى نوبات من الصداع والآلام المزمنة في الرأس والرقبة.

هل يصبح مضغ العلكة أو اللبان إدمان ؟

يقول علماء النفس أن مضغ اللبان مثله كمثل أي عادة يعتاد الجسم علي فعلها،

فعندما يعتاد الجسم علي مضغ اللبان بصورة مستمرة ولوقت طويل،

بالطبع ستصبح إدمان وسيشعر الشخص ببعض الأعراض الأنسحابية عند التوقف عن هذه العادة.

blank

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: 4.9 ( 1 أصوات)

شاهد أيضاً

ادمان التسوق الالكتروني

ادمان النساء على التسوق الالكتروني وعلاجه

خلال العشر سنوات الأخيرة تحول التسوق الإلكتروني من شكلاً جديداً إلى نمط تسوق يقبل عليه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة