التعافي من إدمان المخدرات

مشكلات عليك التغلب عليها بعد التعافي من الإدمان

تعاطي المخدرات ليس مجرد تجربة فحسب كما يتصور البعض ، لكنها كابوس يحيط بكافة جوانب الشخص المتعاطي ، بداية من جسده وعقله ، ومروراً بحياته العملية سواء كان عمله او دراسته ، ووصولاً إلى حياته الشخصية …

حالة من الدمار الكامل قد تصيب الشخص المتعاطي للمخدرات في كافة جوانب حياته ، لذلك فان الشخص الذي يستطيع التغلب على هذه العادة ، علينا أن نهنئه ، لأنه – حقاً – وُلد من جديد، ولكن ربما تقابله بعض المشكلات التي يمكن التغلب عليها بسهولة.

مشكلات تقابل المدمن بعد التعافي

بعد اجتياز الفترة الأكثر صعوبة وهي فترة علاج الادمان ربما يظل هذا الشخص عرضه للانتكاسة والعودة للتعاطي مرة أخرى ، وخاصة عندما يقابله بعض المشكلات، وهذا ما أكده الاطباء المتخصصون في هذا المجال، ولعل من أبرز المشكلات التي تظهر بعد التعافي من الادمان التالي:

1- الرغبة في التعاطي مرة اخرى :

وعادة ما يشعر المتعافي بالرغبة في العودة الى تعاطي المخدرات مرة أخرى ، والحنين إلى تلك النشوة التي كان يشعر بها بعد تعاطي المادة المخدرة.

ويؤكد الأطباء على أن ذلك أمراً طبيعياً بعد فترة العلاج من الإدمان، وعادة ما يحدث نتيجة رؤيته لأصدقاء السوء الذين يذكرونه بالمخدر أو الذهاب الى بعض الأماكن التي كان يتعاطي بها المخدرات.

وعن طرق التغلب على هذا الشعور ، فقد أشار أحد المتخصصين إلى ضرورة تدعيم الإرادة القوية واستحضار الأسباب التي تدفعه إلى عدم العودة الي هذه السموم مرة أخرى.

ويمكن أن يتم ذلك بمساعدة الأهل أو أحد الأشخاص المقربين ، كما يُنصح باستشارة المتخصص اذا استدعى الأمر ذلك.

2- مشكلة ايجاد طرق جديدة تحقق له لذة المخدرات

عادة ما يخشى المتعافي من الدخول في علاقات جديدة أو التعرف على أشخاص جدد خوفاً من نظرة الأشخاص بعد معرفة تجربته السابقة مع الادمان ، كما أن العلاج من ادمان المخدرات يفقده الكثير من القدرة على المرح، لذلك فقد يشعر بعدم وجود لذة في الحياة ، ويجد صعوبة في التأقلم مع جوانب الحياة المختلفة.

ويمكن التغلب على هذه المشكلة بمساعدة أحد المقربين عن طريق إتاحة المجال أمامه للتعرف على أشخاص جدد، هذا بالإضافة الى الدور الهام الذي يقوم به المعالج النفسي ، والذي يحاول من خلاله تدعيم عنصر الثقه بالنفس مرة أخرى، الأمر الذي ينعكس على رؤيته لنفسه ، ويمنحه القدرة على التعامل مع الحياة بصورة طبيعية دون اللجوء الي المخدرات.

3- التعرض للعديد من الضغوطات النفسية وعدم القدرة على التعامل معها بشكل صحيح

ربما من أبرز المشكلات التي تواجه المتعافي هي العصبية الزائدة ، والتي تعتبر رد فعل تلقائي تجاه أي مشكلات تواجهه، ويكمن الدور الأكبر للتخلص من هذه المشكلة على الطبيب المعالج الذي بدوره يقدم له التدريب الكافي لتحقيق الاسترخاء النفسي ، هذا بالإضافة الى التدريب على الطرق السليمة لمواجهة أي مشكلة والتغلب عليها …

كما ينصح بعدم تركه فريسه للإحباط واليأس، فكلاهما قد يدفعه الى العودة لتعاطي المخدرات بشكل أكثر عنفاً

شاهد أيضاً

التعافي من الادمان

التعافي من المخدرات.. البطولة الوحيدة في قصص الإدمان

وصلت أعداد من يتعاطون المخدرات في عدد من دول العالم العربي خلال الفترة الأخيرة إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة