السجائر وعلاقتها بالسرطان

التدخين طريق نهايته السرطان

السجائر وعلاقتها بالسرطانالتدخين والسرطان وما العلاقة بينهما؟ من المعروف أن التدخين هو أحد العادات السيئة التي يحاول الكثيرون التغلب عليها، وهناك من يستطيع الانتصار على هذا الابتلاء، وهناك من يفشل، لعل ذلك أمر يعلمه الكثيرون …

إذا كنت ممن حاولوا مراراً ولم ينجحوا، فربما أنت بحاجة إلى قراءة السطور التالية، لما تحمله من معلومات قد تكون صادمة للكثيرين.

جاءت النتائج الأخيرة للأبحاث التي تناولت أضرار التبغ والتدخين على صحة الإنسان أن التدخين يصل بالإنسان إلى مرض السرطان حيث تحتوي أدخنه السجائر بوجه عام على حوالي 7000 مادة كيميائية، منها حوالي 69 مادة مسببة للأورام السرطانية فى الكثير من الأجزاء بالجسم مثل:

1- سرطان الرئة

2- سرطان المثانه

3- سرطان القولون

4- سرطان الحنجرة

5- سرطان الدم

6- سرطان المرئ

7- سرطان الكلي

8- سرطان الكبد

9- سرطان البلعوم

10- وأخيراً … سرطان البنكرياس

ومن أبرز المواد المسببة لهذه الأنواع من السرطانات والتي تحتوي عليها أدخنه السجائر هي:

مادة كادميوم

وهي أحد أنواع المعادن التي تستخدم فى تصنيع البطاريات، والتي تؤدي إلى تدمير الكلى، وإصابتها بالسرطان، بالإضافة إلى أنها أحد أسباب تآكل جدران الشرايين بالقلب.

مادة الكروميوم 4

وهي إحدى المواد التي تستخدم فى تصنيع الدهانات ومواد الطلاء الصبغات، حيث أكدت الدراسات أن هذه المادة تؤدي إلى الإصابة بسرطان الرئة.

مادة الفورمالدهيد

هي إحدى المواد التي تستخدم فى قتل البكتريا وحفظ الأجساد من التحلل، كما أنها تؤدي إلى الإصابة بسرطان الرئة والأمراض المختلفة التي تصيبها، والجدير بالذكر أن هذه المادة يمكن أن تسبب الأذي ليس للمدخنين فحسب، إنما أيضاً إلى المجاورين لهم، وذلك عن طريق التدخين السلبى.

مادة بولونيوم 210

هي مادة مشعة، أكدت الدراسات التي أجريت حولها أن الشخص الذى يدخن علبة ونصف فى اليوم من السجائر، يعادل ذلك تعرضه لنفس الجرعة من الاشعاع مساوية لمن يتعرض لأكثر من 300 صورة اشعاعية بجهاز أشعة (X) ، والتي لها العديد من الأضرار، على رأسهم الإصابة بسرطان الجلد نتيجة اتلافها للأنسجة الحية.

مادة التار أو ما يسمي بــ( القطران)

هو عبارة عن خليط من المواد الهيدروكربونية والتي تتحول إلى مادة سهلة الالتصاق داخل الرئة ، كما أنها تحتوي على العديد من المركبات المسببة للكثير من السرطانات، ومن أبرزهم سرطان الرئة والفم والبلعوم والحنجرة .

هل فكرت يوماً في كمية هذه المادة القاتلة التي تتراكم بداخل جسمك على مدار سنوات التدخين السابقة؟

غاز أول اكسيد الكربون

أحد الغازات الضارة التي يتم استنشاقها أثناء عملية التدخين، ويبدأ عمله بمجرد وصوله إلى مجرى الدم، فيعمل على تقليل نسبة الأكسجين فى الدم، بالإضافة أنه يساعد على تراكم الكوليسترول الضار على جدران الشرايين، الأمر الذي يسبب الإصابة بتصلب شرايين القلب على المدى الطويل والتعرض إلى الجلطات.

مادة البيوتادين

هي مادة تستخدم فى صناعة المطاط وأحد المسببات الرئيسية للإصابة بسرطان المعدة والدم وسرطان الغدد الليمفاوية.

بعد كافة المعلومات السابقة … ألم يحن وقت التخلص من آفة التدخين ..؟ ربما ارشدك الله لقراءة هذا المقال للتخلص منها… فكر جيداً وبالنهاية .. أنت صاحب القرار

blank

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

شاهد أيضاً

علاج ادمان الفتيات للتدخين

الفضول والرغبة في التجربة من أهم أسباب إدمان الفتيات للتدخين

تعتبر ظاهرة إدمان التدخين من أكثر الظواهر الاجتماعية انتشاراً في البُلدان، ولكن في الوقت الحالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة