الادمان على الألعاب الالكترونية

إدمان الألعاب الالكترونية عند الأطفال

الادمان على الألعاب الالكترونيةيضع التطور التكنولوجي عددا لا حصر له من الألعاب الألكترونية بين يدي الأطفال، والتي انتشرت علي نطاق واسع وبصور مختلفة مثل الأجهزة اللوحية التي تعرف باسم “الآيباد” والهواتف الذكية الأخرى بمختلف أنواعها، حيث صارت هذه الأجهزة تمثل لهم ولعاً كبيراً وشيئاً أساسياً لا يمكنهم الاستغناء عنه , ومن هنا تكمن خطورة هذه الأجهزة …

فهناك العديد من الأسر لا تعلم كم الخطورة التي تكمن في هذه الأجهزة علي الصعيد النفسي والصحي لأطفالهم والتي قد تصل الى حد الأدمان.

وقبل أن نتحدث عن كيفية ادمان الألعاب الالكترونية وطرق علاجها، علينا أولاً أن نلقي الضوء علي أسباب إدمان هذه الألعاب …

أسباب إدمان الالعاب الألكترونية والأجهزة اللوحية عند الأطفال

1- بعض الأطفال يلجأون إلى هذه الألعاب من أجل الهروب من الواقع الحقيقي الى العالم الافتراضي، حيث يبحث عنه الطفل من أجل تكوين علاقات وإنجاز بعض الأشياء التي لا يستطيع إنجازها في الواقع، وغالباً ما تنذر هذه الأعراض ببعض المشكلات النفسية عند الأطفال، والتي يجب عند ملاحظتها استشارة أحد الأطباء النفسين.

2- هناك بعض الألعاب تقدم مكافآت في الواقع الفعلي عند تحقيق بطولات، لذلك تلقي اعجاب وتعلق الكثير من الاطفال، ويمكن أن تكون هذه المكافآت حافز لهم لزيادة الوقت الذي يقضونه أمام هذه الألعاب.

3- عدم الوعي الكافي لدي الأهل بمخاطر هذه الألعاب ، والتدليل الزائد.

4- يلجأ بعض الأهل بسبب انشغالهم الدائم الى مثل هذه الألعاب من أجل التخلص من ازعاج الطفل.

5- حب التباهي والتفاخر بامتلاك أطفالهم الكثير من الأدوات التكنولوجية الحديثة، وقدرتهم علي التعامل معها بصورة سريعة.

6- قد يكون من أسباب هذا الإدمان هو تقليد الأطفال لأحد الأبوين، فهناك بعض الأهالي من مدمني هذه الألعاب.

7- انعدام التواصل بين الأهل والأطفال، مما يجعل الطفل يلجأ الى مثل هذه الألعاب من أجل سد الفراغ الذي يعاني منه.

كيف يمكن تخلص الطفل من ادمان الألعاب الألكترونية ؟

سواء كان طفلك مدمناً لهذه الألعاب او لا ، فهناك مجموعة من النصائح التي يقدمها الطب النفسي والتي تجعل علاقة طفلك بهذه الأجهزة سوية دون الوصول الي حد الأدمان ، وتتمثل هذه النصائح في :

1- توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بألا يقضي الطفل دون العامين أي وقت أمام هذه الألعاب، وفي حالة استخدامه لا تزيد المدة عن 15 الى 20 دقيقة.

أما عن الأطفال الذين يفوق سنهم العامين، فيجب ألا تزيد مدة استخدامهم لهذه الألعاب عن ساعتين يومياً.

2- على الأبوين التحدث مع الأطفال عما يجذبهم الى هذه الدرجة في هذه الألعاب، ومحاولة توفير ذلك في الواقع، حتي لا يصبح الطفل أسير لهذه الألعاب.

3- حددي له وقت معين لإستخدام هذه الألعاب وعند الألتزام بهذا الوقت اعطيه بعض المكأفات.

4- علي الأبوين مراقبة المواد التي يتعرض لها الأطفال من خلال هذه الألعاب ومحاولة أبعادهم تماماً عن المواد التي بها سلوكيات عنيفة أو أى تلميحات جنسية.

5- توفير بعض الأنشطه الحياتية الآخرى التي يمكن أن يشارك بها الطفل حتي لا يضطر الي استخدام هذه الألعاب طوال الوقت، مثل ممارسة الرياضية أو المساعدة في بعض الأعمال المنزلية.

6- علي الأبوين أن يكونوا قدوة لأطفالهم، وذلك من خلال عدم استخدام الآيباد والأجهزة اللوحية طوال الوقت أمام أطفالهم.

7- يجب عدم السماح لهم بإستخدام هذه الأجهزة قبل النوم، حتي لا يؤثر ذلك علي معدل النوم لديهم

8- علي الأبوين أن يساعدوا أطفالهم في تحقيق أهدافهم على أرض الواقع ، فهذا سيحقق له السعادة الفعلية كما أنه سيتعلم من خلالها كيفية مواجهة الواقع ، وفي هذه اللحظة لن يلجأ الي العالم الأفتراضي.

9- وأخيراً لا تتردد في طلب المساعدة من أحد الأطباء النفسيين إذا استدعي الأمر ذلك.

blank

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: 4.5 ( 9 أصوات)

شاهد أيضاً

ادمان التسوق الالكتروني

ادمان النساء على التسوق الالكتروني وعلاجه

خلال العشر سنوات الأخيرة تحول التسوق الإلكتروني من شكلاً جديداً إلى نمط تسوق يقبل عليه …

6 تعليقات

  1. blank

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    انا عمرى 27 سنة وبقالى حوالى 9 سنين بلعب العاب اونلاين وفعلا بجد وصلت لمرحلة ادمان شديد لدرجة انى بتهرب من كل الناس اللى حواليا علشان العب الالعاب دى
    لو فى طريقة تخلينى ابطل الادمان دا مع العلم انى لما بكون مش بلعب بحس بملل وفراغ رهيب
    وشكرا

  2. blank

    السلام عيلكم ورحمة الله وبركاته
    ممكن مصدر المعلومات

  3. blank

    انت ممكن تشغل وقتك بأشياء مفيدة

  4. blank

    لا تترك صلاتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Buttonعلاج الادمان في سرية تامة