علاج الادمان من المخدرات في سرية تامة وفي 28 يوم فقط

علامات ادمان عقار الشيطان

عقار الشيطان - مخدر الفيل الازرقيبدو أن عالم المخدرات لم يتوقف عن ابتكار السبل الخبيثة التي تجذب شبابنا وتقع بهم في طريق ليس له نهاية إلا الدمار والخراب؛ فبعد أن أصبحت نسبة كبيرة من الناس يدركون حجم الأضرار التي تنتج عن تعاطي المخدرات القديمة والتقليدية مثل الحشيش والبانجو والافيون وغيرها ، ظهرت أنواع جديدة من المخدرات أكثر خطورة وتشير الى نهايات كارثية لمن يستمر في تعاطيها ، ولعل من أبرز هذه المخدرات هو مخدر الشيطان دي إم تي DMT (يعرف أيضا باسم ثنائي ميثيل تريبتامين) وهو أحد أنواع العقاقير المهلوسة ذات التأثير المدمر ..

وعادة ما يتم تعاطي هذه المادة من خلال عدة طرق اما عن طريق الفم او الشم واحياناً اخرى عن طريق الحقن ، وهي الطريقة الأشد خطورة وأسرعهم من حيث التأثير.

التأثيرات الأولية لتعاطي عقار الشيطان DMT :

أكد العلماء على أن التأثيرات الناتجة عن تعاطي عقار الشيطان تتباين من شخص إلى آخر وفقاً للعديد من العوامل ، منها الحالة النفسية العامة ، بالإضافة إلى العقل الباطن للفرد المتعاطي ، لذلك فتجد هذا النوع من المخدرات يمثل خطر استثنائي على الأشخاص الذين سبق لهم تاريخ عائلي مع الأمراض النفسية أو العصبية ، بالإضافة إلى الأمراض العقلية .

وهذا ما يؤكد على أن الآثار التي يتعرض لها الشخص أو يراها وهو تحت تأثير هذا النوع من المخدرات هي تجربة فريدة خاصة به وهذا الشعور يختلف من شخص لآخر ، فأحياناً يصاحبه شعور بالبهجة والسعادة ، وأحياناً أخرى يصاحب آثار هذا النوع من المخدرات شعور مرعب ناتج عن رؤية خيالات مفزعة طوال فترة تأثيره ، كما تغير هذه الهلاوس من إدراك الشخص بالاحساس بالزمن والمواقف التي تحدث حوله ، فأحياناً تجده يبكي بدون سبب ، وأحياناً يغرق في موجه من الضحك والفرحة في أشد المواقف حزناً .

التأثيرات الجسمانية التي تحدث من تعاطي مخدر الشيطان او الفيل الازرق :

عادة ما يصاحب تعاطي هذا النوع من المخدرات عدد من الاضطرابات الجسمانية ، من أهمها :

1- ارتفاع ملحوظ في ضغط الدم

2- زيادة في ضربات القلب

3- اتساع في حدقة العين ، احيانا يحدث تهيج في شعيرات العين ، مما ينتج عنه احمرارها.

والجدير بالذكر أن هذه الأعراض تتوقف حدتها على كمية المادة المخدرة التي يتعاطاها الشخص ، بالإضافة إلى الحالة الصحية العامة له .

علامات ادمان مخدر الفيل الازرق :

يعتمد تأثير هذا النوع من المخدرات على الاختلال الكيميائي الذي يحدث في المخ ، ولكن تكرار تعاطيه يؤدي إلى الادمان النفسي، فمن السهل اكتشاف متعاطي هذا العقار وخاصة أثناء وجوده تحت تأثير المخدر ، فتجده يسمع ويرى أشياء ليس لها وجود في أرض الواقع، كما يعد السلوك الهائج والشعور الغير ملائم من أهم العلامات التي تشير الى ادمان هذا النوع من المخدرات ، كما تجده يعاني من التوتر الشديد بدون اي اسباب ، وتجده غير مستجيب الى التفاعلات الاجتماعية التي تحدث حوله.

بقلم/ منى المتيم

شاهد أيضاً

الاندروفين سر السعادة و المخدرات

الأندروفين سر السعادة وعدوها الأول المخدرات

السعادة ؛ ذلك الشعور الذي يسعى الانسان إلى الحصول عليه بكل ما أوتي من قوة ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *