علاج الادمان من المخدرات في سرية تامة وفي 28 يوم فقط

المخدرات والعقاقير وتأثيرها على العقل البشري (4)

في الجزء الرابع والأخير من هذا الحديث ، فقد تحدث كلا من البروفيسور مارتن بارنز أحد المتخصصين في دراسة العقاقير والمواد المخدرة بمنظمة DrugScope العالمية والبروفيسور ديفيد نوت ، استاذ علم الاعصاب ، عن المواد المخدرة والعقاقير المستحدثة في عالم المخدرات ذات التأثير القوي على العقل البشري ، فكانت ما يلي:

6- تأثير مخدر السبيد Speed وبلورات الميث ( امفيتامين و ميثامفيتامين ) على العقل البشري :

سبيد ؛ أحد المواد المخدرة المستحدثة والتي ظهرت حديثاً في عالم المخدرات ، ويتلخص تأثير هذه المادة في جعل الانسان أكثر نشاطاً ومفعماً بالحيوية في البداية ، كما انها تمنحه الشعور الزائف بالثقة بالنفس ، وبعد فترة قصيرة من تعاطيه ، تبدأ هذه المشاعر في التلاشي ليظهر بعدها مجموعة من التأثيرات الأخرى التي تظهر على المدى القريب من تعاطي هذا النوع من المخدرات ، ولعل من أبرز التأثيرات التي تظهر على المدى القريب من تعاطي هذه المواد هو التعرض لنوبات من الهلع الغير مبرر والهيجان ، بالإضافة إلى نوبات من البارانويا ، بحيث يشعر الشخص المتعاطي لهذه المواد بأن كل من يحيط به يحقد عليه ويحاول ايذاءه ، الأمر الذي يدفعه إلى ارتكاب جرائم شنيعة في حق أناس ابرياء ، ومن هنا تكمن خطورة هذه المادة.

أما على المدى البعيد ، فقد صرح البرفيسور ديفيد نوت ، أنه حتى الآن لا يمكن تحديد حجم الضرر الذي يحدث على المدى البعيد من تناول هذه المادة سواء عن طريق التدخين او عن طريق الشم ( الاستنشاق ) او عن طريق الحقن ، وأضاف أن ما تم التوصل إليه من خلال إحدى الدراسات التي تم اجرائها على عدد من متعاطي هذه المادة عن طريق الحقن هو التعرض لنوبات شديدة من الاكتئاب والتي تستمر لفترات طويلة ، كما اثبتت هذه الدراسة وجود خلل واضح في طريقة تفكير هؤلاء الاشخاص ، وخاصة في حال تذكر الأشياء أو محاولة الوصول الى حل لمشكلة ما ، هذا بالإضافة الى عدم قدرتهم على التحكم في مشاعرهم.

7- تأثير الستيرويدات على العقل البشري :

وربما لم يتعرض البعض إلى هذا المصطلح من قبل ، فمادة الستيرويدات هي إحدى المواد التي يتم استخدامها لنفخ العضلات ، ولكنها من المواد شديدة الخطورة ، حيث تتمثل أضرارها على المدى القريب في جعل من يتعاطاها عنيف جسديا وجنسياً ، هذا بالإضافة إلى التعرض لنوبات من اضطرابات النوم والارق ، فضلاً عن الإصابة بنوبات من الاكتئاب والتخليط والبارانويا.

أما عن تأثير هذه المادة على المدى البعيد ، فبالتأكيد أشد قوة واشد فتكاً ، حيث تسبب هذه المواد ضمور في خلايا المخ والجهاز العصبي المركزي بالجسم ، كما انها تسبب حالة من الاعتماد النفسي ، فمن يتناول هذه المادة يؤمن بأنه ليس لدية القدرة على القيام بفعل أي شيء بشكل جيد دون تناول هذه المادة.

بقلم/ منى المتيم

شاهد أيضاً

ظاهرة المخدرات

تعريف وتصنيف المخدرات

إن المخدرات هي مرض العصر الذي يدمر أي مجتمع وتؤدي إلى فساده لأن تكاليف علاج …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *