علاج الادمان من المخدرات في سرية تامة وفي 28 يوم فقط

ادمان التحاميل

ادمان التحاميلادمان التحاميل هو نوع خطير للغاية من الإدمان قد يكون الكثير من الناس في غفلة عنه بالرغم أنه يصيب مستقبل أبنائهم في مقتل حقيقي وقد تكون عزيزي القارئ في حاجة حقيقية للتعرف على مفهوم ادمان التحاميل حتى تكون تلك البداية المنطقية لنتعرف على تلك المشكلة التي إن لم يتم التعامل معها مبكرا و بأسلوب علمي وتربوي تدمر مستقبل طفلك والآن هيا بنا نوضح ونعرف ادمان التحاميل:

تعريف ادمان التحاميل:

بداية التحاميل هي اللبوسات الطبية التي تؤخذ كعقار ودواء من فتحة الشرج وذلك الأسلوب في العلاج قد يحدث لدى طفلك بعد عامه الثاني تعلق بذلك الإحساس ويصبح معتاد عليه ويطلبه بل أحيانا يدعى مرض معين كارتفاع درجة حرارته حتى يتم اعطاءه التحاميل .. وتلك الحالة وتلك المشكلة هي حالة من ادمان التحاميل بحاجة ماسة للتعامل السريع والعلاج الفوري لأن أي تأخر أو تهاون في العلاج قد يؤدى الى أن يعرف الشذوذ الجنسي طريقه الى طفلك العزيز لا قدر الله ومن ثم علينا أن نواجه تلك المشكلة ولا نتهرب منها ولكى يكون لمواجهة مشكلة ادمان التحاميل خطوات تكلل بالنجاح علينا أن نذكر الاسباب التي قد تؤدى الى حدوث تلك المشكلة ….

أسباب ادمان التحاميل :

أولا: الطفل بعد عامه الثاني وبعد مرحلة التعرف على فمه يبدأ مرحلة التعرف على اجزاء اخرى من جسده ومنها فتحة الشرج لذلك عند إعطاءه التحاميل بعد العام الثاني يبدأ استكشاف ذلك الاحساس الجديد في تلك المنطقة من جسده.

ثانيا: من أكثر العوامل المشجعة على ادمان التحاميل هو أن يجد الطفل في صحبته طفل أخر وقع في تلك المشكلة فيبدأ كل منهما في تشجيع الأخر وتبدأ من هنا المشكلة في التطور السريع والمخيف فتكتشف عزيزي القارئ أن طفلك قد أصبح مدمن تحاميل بل الأخطر هو تطور الأمر الى ادمان ادخال أي شيء في فتحة الشرج والعبث بها وهنا تبدأ الكارثة الكبرى وهى الشذوذ الجنسي الذى يجب ان نكون على وعى وتنبه كامل ألا نسمح له أن يدخل نطاق حياة أبنائنا.

ثالثا: ان الطفل مع عامه الثالث يبدأ مرحلة الاستكشاف الجنسي لهويته ومن ثم وهو في خطوات ومراحل هذا الاكتشاف مع تعاطيه التحاميل قد يقع فريسه سهلة لإدمان التحاميل .

والأن، هل تلك المخاطر التي قد تسببها التحاميل تجعلنا لا نتعامل معها كعقار ؟؟؟

بالتأكيد أخي الكريم ليس المقصود من التحذير من ادمان التحاميل ان نتجنب التحاميل بالكلية بل سنذكر لك خطوات التعامل السليم مع التحاميل حتى نتجنب أي مشاكل قد تنجم في حياة طفلك بسبب السلوك الخاطئ في التعامل مع تلك المشكلة الخطيرة….

كيف نتجنب مخاطر ادمان التحاميل..؟

أولا: لابد من أتباع اسلوب الإقناع مع طفلك وأن يفهم جيدا ان التحاميل عقار لا يمكن ولا يجب استخدامه الا في حالة المرض وعكس ذلك قد يؤدى الى أذى خطير له..

ثانيا: لابد من تعليم الطفل خصوصية منطقة الشرج وهى منطقة لا يجب التعامل معها باليد أو أي شيء آخر وهى منطقة لا يجب ان يراها أحد الا الطبيب وبحضور الام والأب تعليم الطفل وزرع تلك القناعات بداخله تحميه من خطر ادمان التحاميل.

ثالثا: لا يجب على الوالدين التوسع في إعطاء التحاميل لأطفالهم خارج الأشراف الطبي المباشر فهذا دور هام يجب أن يتم مراعاته من قبل الأب والأم .

رابعا: عندما يلعب الأطفال مع بعضهم البعض قد يقوموا بتقليد الطبيب ومن هنا علم طفلك ان يلعب لعبة الطبيب من فوق الملابس ولا يخلع ملابسه حتى لا يصاب بالأذى.

وأخيرا:

راقب طفلك أثناء اللعب وحاول ان تقترب منه ليحكي اليك كل شيء ولا تعنفه اذا اكتشفت المشكلة ولا تتردد في طلب مساعدة الطب النفسي اذا خرجت المشكلة عن نطاق السيطرة واعلم أن ملئ وقت طفلك بالهوايات المتعددة والرياضة قد يكون سبيل ناجح لحمايته من ادمان التحاميل

شاهد أيضاً

ادمان التفكير

ادمان التفكير

إن ملف ادمان التفكير وما قد يشتمله من محاور للنقاش حول تلك العادة قد يدفع البعض …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *